إتصل على ١٦٨٦٣

التبرعات البنكية

التبرع اونلاين 

تبرعات الشركات

فوري ٩٨٩٩

رسالة قصيرة ٩٨٩٩ 

 

 رسالة من مؤسس أهل مصر

يعاني من الحروق في مصر كل عام أكثر من ١٠٠ ألف شخص. يتوفى أكثر من نصفهم متأثرين بحروقهم نظراً لعدم توفر العناية الطبية الملائمة وقلة الوعي في التعامل مع حالات الحروق فور إصابتهم. الحروق من أكثر الحوادث إيلاماً، وتغير حياة الضحية  إلى الأبد، إذ تكمن فيها قوة مدمرة تشوه جسد ومستقبل وحياة آلاف الضحايا كل عام.

كانت رؤية فريق عمل أهل مصر وأنا منذ أن أنشأنا المؤسسة تتمثل في قيم الرحمة والعطاء، ورفع مستوى العمل الخيري المؤسسي والتطوعي، والخدمة الطبية المقدمة لكل محتاج.

أصبحت الحروق هي شغلنا الشاغل وهدفنا الرئيسي الذي نسعى جميعاً إلى محاربته.

رحلة من التحول في مدة قصيرة من مجرد فاعلي خير يتبنون عمليات جراحية للمحتاجين، إلى رعاة لأكبر مستشفى في العالم لعلاج ضحايا الحروق بالمجان في مصر والشرق الأوسط، وأفريقيا.

كل حالة حروق تم تبنيها وعلاجها، وكل حجر يتم وضعه في أساسات المستشفى هو جزء مهم في رحلة نجاح أهل مصر نحو حلمها الأكبر لإنسانية بلا حروق. 

أهل مصر ليست مجرد مؤسسة، وإنما هي حالة إنسانية فريدة تجسدت في كل من اختار أن ينضم إليها. 

اللهم اجعل لنا آثاراً طيبة في قلوب الناس، تحيا أبداً. 

هبة السويدي

مؤسس ورئيس مجلس الأمناء

 

January 2018
S M T W T F S
1 2 3 4 5 6
7 8 9 10 11 12 13
14 15 16 17 18 19 20
21 22 23 24 25 26 27
28 29 30 31